أخر الاخبار
الإفراج عن 324 سجينًا بمناسبة الاحتفال بعيد تحرير سيناء رمضانك مع بيبو يستضيف الفنانة مي علي عبر موجات ام تي مصر مساء اليوم“قهوة بورصة مصر” يرفع شعار التكافئ العربي لتصدي الإرهاب يونيو المقبلالفنانة مها أحمد تروى لرشا الخطيب ذكرياتها مع السحر والشعوذةأحمد سعيد العلوي يستعد لتقديم برنامج “أسرار” علي قناة العربيةحملة مكبرة لاإزالة تعديات بدون ترخيص بمدينة الأقصرمحافظ البحر الأحمر : ميناء صيد شلاتين يفتح آفاق جديدة لتطوير الصيد بالمحافظة كوهلر” يتنحى عن منصبه بعد 20 سنة قضاها في منصب المبعوث الأممي للصحراء الغربية” وإذا القلوب دُكتتأسست النقابة الوطنية للصحفيين الجزائريين وسُميت ” المجلس الوطني للصحفيين الجزائريين”حريق هائل بأحد المولات في السوق التجاري القديم بشرم الشيخالتعليم وبناء المجتمعبيراميدز والشركات في نهائي دورة أطباء الأسنان بالدقهليةرفع درجة الإستعداد القصوى بجميع مستشفيات مديرية الصحة بالشرقية تزامناً مع موجة الحر الشديدة وسوء الأحوال الجويةمدبولي يشيد بالتعاون القائم مع الأشقاء من الإمارات فى مجال التطوير والإصلاح الإداري
مقالات وأراء

بلد السيلفي

محمد حسن حمادة يكتب:

.

تبا لك أيها الفيس بوك تجمل القبيح وتقبح الجميل تحول العجوز لصبي، والمرأة العاهرة السيئة السمعة لمرأة شريفة، والسيدة القبيحة إلي مارلين مونرو، والمجرم يتحول علي منصتك لشريف، جعلت الناس يحكمون علي بعضهم البعض من مجرد البروفايل، ومن يتصفح بوستات وتعليقات أعضائك يشعر أننا نعيش في المدينة الفاضلة.

وفي بلاد اللقطة أصبحت لقطة السيلفي سيدة الموقف وهي الحكم الأول والأخير علي الناس، فمن يلتقط سيلفي مع سياسي مشهور صار سياسيا بل ويصدق كذبته ويتمادي في الأمر ويعلن عن نيته في الترشح للانتخابات المقبلة، ومن يلتقط سيلفي مع الوزير الفلاني أو العلاني ولو بالمصادفة فهو (واصل وإيده طايلة) فصار هوس الناس بالسيلفي طاغيا حتي في تشييع الجنازات ومراسم العزاء.

تبا لك أيها الفيس بوك صرت مفتي الديار المصرية تفتي في كل شئ بعلم وبدون علم، تاه فيك العلماء وحار فيك البلغاء تمنح السفهاء الليكات والتعليقات (بالهبل وبالعبيط) أما المصلحون وأصحاب الأقلام الجادة فلا مكان لهم بين خضم بحرك الفضفاض الذي يتسع كل يوم حتي أصبحت بالفعل جمهورية شعبية ليس لها حاكم أو رابط أو رقيب أو حسيب، تبا لك أيها الفيس بوك فقد أفسدت عقول الناس لدرجة وصلت إلي حد الهوس والجنون، تبا لك أيها الفيس بوك نجحت في فرض نفسك علينا حتي أصبحت ضمن الأولويات، ونسينا أنك الاختراع المخابراتي الأول للتجسس واقتحام الخصوصية.

| | | | | | |

-  -