أخر الاخبار
محمد سليم : قادرون أن نستلهم الماضي وأن نستنهض الحاضر ـ أخر الاسبوعاهالي مركز الغنايم يحتفلون بليلة النصف من شعبان ـ أخر الاسبوعبالصور | المعتمدية وناهية وكرداسة تشهد توافد المواطنون بكثافة أمام اللجان”فى أول أيام الإستفتاء اقبال كثيف على التعديلات الدستورية بقرى النجوع باسنا جنوب الاقصرالمواطنون يتوافدون على لجان الأستفتاء فى منطقة امبابة”ـ أخر الاسبوعمهاجم الزمالك يحصل على راحة من التدريباتمساعدة رجال الشرطة ببورسعيد للناخبين في الاستفتاء علي التعديلاتيوسف القعيد وجليلة عثمان يدليان بصوتيهما بالأستفتاء بالأقصرنائب محافظ الوادي الجديد تتفقد سير العملية التصويتيه للاستفتاء علي التعديلات الدستورية بعدد من لجان مركز الخارجةالوادي الجديد تحصد المركز الأول على مستوى الجمهورية بمبادرة “مصري أصلي”محافظ الأقصر، برفقة نائب المحافظ وعدد من القيادات التنفيذية،قام بجولة تفقدية لعدد من المراكز الانتخابية بمدينة إسنا جنوب الاقصرحزب مصر الفتاة يشارك في تحفيز المواطنين وتوعيتهم للنزول للجان للأدلاء باصواتهم بالعديلات الدستورية بقنا“أتوبيسات مستقبل وطن تيسيراً للناخبين للذهاب للجان الأستفتاء بمدينة السادس من اكتوبر”متابعة لعملية الأستفتاء من داخل لجنة مدرسة النصر بالمتميزهدف تنشده المركزية للتدريب في افتتاح ثاني مجموعات الامن الاستراتيجي بمصر الجديدة
مقالات وأراء

خاطرة وفكرة : مع منة حازم ـ أخر الاسبوع

تأليف : منة حازم

ذات يوم بدأت مرة مقالة و قلت: ما الذي يجعلنا نتخلى، ونظلم.. ونغدر.. ؟ وبأي وجه حق يحكم كلٌ منا على الآخر؟ !،  وما مقياس الصلاح الآدمي الذي نتبعه كي يكون هذا جيد وهذا سئ …. ، هذا مثالي وهذا متدني ….. ، هذا يستحق المساعدة  ، أما هذا فيُرمَى لنفسه نتيجة أفعالِه المزرية.. ؟! ” ……

مقالة طويلة عريضة عن ” كن متفهمًا لا متهمًا فلست المثالى ” .. بعد ما خلصتها كنت حاسة بإنجاز رهيب جدًا، وإني حقيقي وصلت فكرة تفيد البشرية وتحسن علاقاتنا ببعض ،  والذي منه … ،

رغم مناقشاتي كتير مع والدتي إننا مينفعش نتخلى عن حد مهما كان ،  ومينفعش أبعد عن واحدة لمجرد إني عرفت إنها وحشة..  ، وكنت – ومازلت – بحس إن ده تصرف خسيس جدًا ويَنُم على إن أنا اللي وحشة مش هي! ،  هي بتعمل الطبيعي ، إنها تغلط ، أما أنا بعمل الغلط، إني أسيبها تغلط وملحقهاش.. … !!!!


وكلام طويل عريض عن أهمية المساندة والمساواة ، مش بس في الحقوق العلمية والعملية والأخلاقية بل والإنسانية، ومازلت ولحد أخر نفس فيا مقتنعة بالكلام ده جدًا جدًا جدًا..
لكن زي ما لكل هدف سامي وخُلق حميد مميزات وعيوب .. عيوب القرار ده محتاج حد قمة في القوة والثبات ، قد لا أكون بنسبة كبيرة قدرت أكون بالقوة دي..

ليه؟ ..

أقولك ليه، مخالطة الناس بهيأتهم الحقيقية والأوراق مكشوفة بلا أي حاجب، بتشوف كمية من الفساد لا تخطر على عقل..! ،  الفساد اللي وعدنا بيه الشيطان لما قال لرب العزة : <<  فبعزتك لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ >> ،

الفساد بتاع  << ومَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ  >> …. حتى وإن لم تتأثر  ولم تتغير مبادءك،  بيصيبك حاجة اسمها  ” ألفة الحرام ” .. بتبتدي تشوف تفاصيل حرام حرام حرام وبشدة تفاصيل عادية جدًا.. … بل وتقول : أحسن من كذا  وأحسن من كذا، …. ، وتبتدي تقارن بين الحرام على حسب شدته مش على حسب إنه حرام ولا حلال، ألفة الحرام بتحول كل شئ لعادي، حتى وإن لم تخطئ، لكن هيبقى بالنسبالك حاجات عادي هىي بالنسبة للدين شئ خطير جدًا، وهتبتدي تشوف كلمة “حرام” تشدد !! ..

أنا يمكن من تأثير ده عليا معدتش بحب كلمة حرام  ، وبقيت بنفر منها جدًا من كتر ما اتقالت غلط ،  بقت بتأثر فيا جدًا جملة       ” ده شئ ربنا مبيبحبوش ” ..

ومن الآخر كلمة فى جملة
<< احموا الناس من الحرام…. واحموا أنفسكم من أٌلفته >> .

| | | | | | |

-  -