في أجتماع حضره الكثير من القيادات الكبري في المجتمع المصري امس الاثنين ١ اكتوبر ٢٠١٨ حيث ركز الاجتماع علي وضع خطط تنظيمية لاكثر من فعالية لابناء وادي النيل – جريدة وبوابة أخر الاسبوع
أخر الاخبار
اخر الاخبار

في أجتماع حضره الكثير من القيادات الكبري في المجتمع المصري امس الاثنين ١ اكتوبر ٢٠١٨ حيث ركز الاجتماع علي وضع خطط تنظيمية لاكثر من فعالية لابناء وادي النيل

كتب / ممدوح السنبسي
اول هذه العاليات اقامة ملتقي شباب وادي النيل في الثامن من اكتوبر الحالي لكي يحتفل ابناء مصر والسودان من الشباب بنصر اكتوبر
وتهدف هذه الفاعلية الي تثقيف الشباب وبناء اجيال تعي اهمية العلاقات الشعبية بين ابناء وادي النيل
فبات لشباب وادي النيل يملك مبادرة تحتضن أفكارهم ومشاريعهم وحتى مجالسهم تحت سقف واحد، وهو مجلس القيادات الشبابية لأبناء وادي النيل الذي يترأسه الاستاذ الدكتور مسعد عويس رئيس مجلس الامناء وهو كان رئيسا لجهاز الشباب والرياضة سابقا ونقيب المهن الرياضية السابق ، واللواء احمد زغلول مهران رئيس المكتب التنفيذي للمبادرة والاستاذ مصطفي الشربيني الامين العام للمبادرة
والمبادرة أعلنت عنها في ٢٠١٨، لتوجه رسالة فريدة من خلال رسالتها بـ« بناء جيل من القيادات الشبابية لأبناء وادي النيل يؤمن بالتكامل والمصير الواحد المشترك ونبذ الفكر المتطرف ».
وتصميم مبادرة المجلس المستوحاة من رؤية الشباب بأنفسهم، والمبادرة تحمل هوية مختلفة عن مجالس الشباب على مستوى الدولة حيث ان مبادرة مجلس القيادات الشبابية لأبناء وادي النيل هي مبادرة شبابية تتخطي حدود الدولة جغرافيا يحث تضم دول وادي النيل كمرحلة أولى و حوض النيل كافة كمرحلة لاحقة
حيث ناقش السادة الحضور الكبير والمميز من شباب يؤمن بهذه القصايا وقيادات كبيرة الاتي
ففي كلمة الدكتور مسعد عويس رئيس مجلس الامناء تحدث عن
كيفية بناء قيادات من شباب وادي النيل يجمعهم إيمان وعقيدة بحتمية الاحترام والتفاهم والتلاقي والتعاون والتلاحم والتكامل والوحدة لشعب وادي النيل وتوجيه رسالة مفادها إيمان عميق بحتمية وحدة وتكامل العلاقة لشعوب دول حوض النيل .
ثم تحدث الاستاذ الدكتور محمد صالح هاشم مسئول تدريب وتثقيف الشباب وعضو مجلس الامناء المبادرة عن كيفية العمل علي تنمية مهارتهم وكفاءتهم القيادية والادارية وتدريبهم علي السلامة والصحة المهنية وتعليمهم إدارة المشروعات، والعمل من خلال المشاريع المشتركة في شمال وجنوب وادي النيل .
وتحدثت النائبة منال ماهر الجميل عن بناء جيل من الشباب مبادرين ومتطوعين ومفكرين مبدعين وإيجابيين في التكامل والوحدة لأبناء وادي النيل كافة.
وقال الدكتور مجدي علام نائب رئيس المبادرة والامين العام لا ئتلاف حب الوطن وحزب مصر بلدي ان استثمار طاقات شباب وادي النيل بطريقة إيجابية فاعلة تعمل علي النمو الاقتصادي والاجتماعي آخذة في الاعتبار التنمية المستدامة في وادي النيل كافة.
وتمحورت كلمة الاستاذة ثناء الاسيوطي علي كيفية تعزيز التغيير البناء والإيجابي في مجتمعات وادي النيل عبر الشباب بنشر الفكر المعتدل ومكافحة الفكر المتطرف والعنف.
وتحدث نقيب الفلاحين محمد العقاري عن تعزيز وتجذير مفهوم الوحدة الفاعلة والتكامل وادي النيل كافة علي المستوي السياسي والاقتصادي.
كماا تحدث الدكتور محمد البطران رئيس مجلس الحكماء عن إبراز قيادات مستقبلية قادرة على تحمل المسئولية وتتصدي لمشكلات دول حوض النيل علي المستوي الاجتماعي والاقتصادي وتعميم التجربة علي دول حوض النيل كافة كمرحلة لاحقة.
وتدثت ست البنات حسن نائب رئيس مجلس الامناء عن صياغة حلول تنموية مبتكرة من أفكار في التنمية المستدامة بوادي النيل وكيفبة تزيد من انتماء الشباب لوحدة وتكامل وادي النيل من خلال تبني علاقات إيجابية مع مختلفة الفئات الشعبية اخذة في الاعتبار القواسم المشتركة الجغرافيا والثقافة و لأبناء القبائل واللغة والدين والحضارة والتراث .
وفي كلمة رائعة للفنان طارق الدسوقي تحدث عن تفعيل العمل الشعبي والانشطة التثقيفية والاجتماعية لإحباط محاولات الفرقة فالتلاحم بين شباب وادي النيل غاية لعلاقة استراتيجية تجسد التكامل والوحد في وادي النيل كافة.
وفي كلمة الدكتورة سلوي الهرش امينة المراة ناشدت القيادات التنفيذية بالتعاون مع شباب المبادرة الذين يرسدون الوقوف خلف الدولة المصرية من خلال التكاتف معها للعودة الي احضان افريقيا
كما تبني الكاتب الصحفي اسامه عقبي قضية الاعلام البناء بين دول حوض النيل وتدريب شباب الصحفيين والاعلاميين علي كيفية العمل التكاملي والوحدوي مع دول حوض النيل
اما اللواء مدحت الحداد فقد تبني قضية تفعيل المبادرة علي كافة المستويات في الاجهزة التنفيذية
واختتم اللقاء الامين العام مصطفي الشربيني بمفاجأة كبري وهي الاعداد لمنتدي شباب وادي في نهاية مارس لمدة ١٥ يوم بين ابناء دول وادي النيل ووجه دعوة للقيادات السياسية بتبني تلك المبادرة التي تحتل مكانة كبري بين شباب مصر

 

أترك تعليقك

| | | | | | |