لغتنا الجميلة هي لحن الخلود بالعالم – جريدة وبوابة أخر الاسبوع
أخر الاخبار
نائب رئيس جامعة أسيوط فى جولة مفاجئة على المطعم المركزىأهم مباريات اليوم الأربعاء 12- 12- 2018 والقنوات الناقلةحى العرب يواصل الحملة المكبرة لرفع كافة الاشغالات والتعديات بالفترة المسائيةإسلام عبسى يناشد اتحاد الكرة ياللعب على أرض ناديهمحافظ الفيوم يشهد اللقاء الختامي لمشروع تعليم البنات والأولاد“قانون المرور الجديدة”الانتهاء من مناقشة 52مادة بمشروع قانون المرور بمجلس الشعب محافظ البحر الاحمر : نهدف إلى اقامة مجتمع متكامل بوادى القويحالمركزية للتدريب تطور العمل الثقافي بختام حقيبتين تدريبيتين بأسوان والاسماعيلية المركزية للتدريب تطور العمل الثقافي بختام حقيبتين تدريبيتين بأسوان والاسماعيلية عبدالله يفتتح متحف عجائب البحر الأحمر ببورت غالبشهدت مدينه شرم الشيخ في بدايه شهر ديسمبر ٢٠١٨ المؤتمر الدولي لمكافحه وعلاج الادمان والتعاطيمحافظ الفيوم يوجه ببحث وحل مشاكل أهالي طبهار خلال الزيارة الميدانية للقريةمحمد صلاح احتفل مع جماهير ليفربول بالتأهل لدور ال 16في بطولة دوري ابطال أوروبامحافظ البحر الاحمر يتفقد مساكن بديل العشوائيات بسفاجامحافظ البحر الاحمر يتفقد مساكن بديل العشوائيات بسفاجا
اخر الاخبار

لغتنا الجميلة هي لحن الخلود بالعالم

كتب / طارق سالم
وزيرة الخارجية النمساوية كارين كنايسل التي تحدثت العربية أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة جعلتنا في قمة التفاخر والتباهي والاعتزاز بلغتنا العربية الجميلة التى هى لغة القرأن لغة تسعد كل من لا ينطق بها عندما يتعلم ولو حرف أو كلمة واحدة تراه مبتسما وفرحا ومسرورا بأنه تعلم كلمة عربية ودائما ما يكررها ويتغنى بها .
• ونرى وزيرة الخارجية النمساوية كارين كنايسل التي تحدثت العربية أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة عندما اختارت التحدث باللغة العربية أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة انتشر خطابها بشكل واسع في وسائل الإعلام العربية والغربية ووسائل التواصل الاجتماعي.
وكانت قد بررت ذلك بتقديرها للقيمة الثقافية الكبيرة التي تتمتع بها اللغة العربية إلى جانب إظهار تعاطفها مع شعوب البلدان العربية التي تعاني من الحرب وخاصة في سوريا والعراق.وقالت كنايسل في مستهل خطابها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في 29 سبتمبرالماضي لقد عشت في لبنان أثناء الحرب وتعلمت هناك كيف يواصل الناس الحياة رغم ظروفهم الصعبة فكل الاحترام والتقدير لأولئك الرجال والنساء الذين لا يزالون يواصلون الحياة في تلك الظروف.
ومن هنا كان لابد من التعرف على شخصية كارين كنايسل وزيرة خارجية النمسا
• النشأة والدراسة :
قضت كنايسل وهي من مواليد 1965 في فيينا جزءاً من طفولتها في العاصمة الأردنية عمان إذ كانت رفقة والديها أثناء عمل والدها طياراً خاصاً للعاهل الأردني الراحل الحسين بن طلال الذي أسهم أيضاً في تطوير الخطوط الملكية الأردنية.
درست كنايسل القانون واللغات الشرق أوسطية في جامعة فيينا بين عامي 1983 و 1987 ثم درست العلاقات الدولية في الجامعة العبرية في القدس والجامعة الأردنية في عمان. وحصلت في عام 1989 على منحة فولبرايت الأمريكية التي ساعدها في مواصلة أبحاثها مدة ثلاث سنوات في مركز الدراسات العربية المعاصرة بجامعة جورج تاون في واشنطن، لتحصل على الدكتوراه عام 1992. وكانت قد قالت عدة مرات على التلفزيون النمساوي الرسمي إن أسباب اللجوء غالباً ما تكون اقتصادية أكثر من كونها حالات إنسانية وإن الثورات في العالم العربي جعلت هؤلاء الشباب الغير قادرين على الحصول على زوجة بسبب البطالة والفقر وبالتالي غير قادرين على العيش كرجل تقليدي في مجتمعهم.
• الحياة السياسية :
عملت كنايسل بين عامي 1990 و 1998 في مكتب القانون الدولي لمجلس الوزراء النمساوي. وعينت في الخارج للعمل في باريس ومدريد. كما درست في جامعة سان يوسف الكاثوليكية الفرنسية في بيروت. تركت العمل الدبلوماسي عام 1998 وعاشت في سيبرسدورف القريبة من فيينا لكنها عاودت نشاطها السياسي ثانية بين عامي 2005 و 2010 وكانت في ذلك الوقت مستشارة محلية مستقلة في مجلس بلدية سيبرسدورف. أصبحت صحفية حرة ومعروفة في وسائل الإعلام المطبوعة باللغتين الألمانية والإنجليزية وهيئة الإذاعة النمساوية بفضل تحليلاتها السياسية والعديد من الكتب التي تناقش الشؤون السياسية. ثم درّست العلوم السياسية في جامعة فيينا مدة 10 سنوات.
وتتقن كنايسل إلى جانب لغتها الألمانية الأم سبع لغات أخرى من بينها الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والعربية والإيطالية والعبرية والمجرية.
عملت كنايسل نائباً لرئيس الجمعية النمساوية للدراسات السياسية العسكرية بين عامي 2011 و 2015. وكانت قد انتقدت بشدة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل لقرارها في عام 2015 المرحب بالمهاجرين قائلة إن مثل تلك القرارات “تجذب اللاجئين” وأشادت في الوقت نفسه برئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان لحثه على العمل على تأمين الحدود الأوروبية. ثم عينت وزيرة للخارجية النمساوية في ديسمبر عام 2017.
• مؤلفاتها
ألفت كنايسل العديد من الكتب المختصة بالشؤون السياسية منها:
• مفهوم الحدود لأطراف النزاع في الشرق الأوسط..
• حزب الله: حركة المقاومة اللبنانية ، جماعة “إرهابية” إسلامية أم مجرد حزب سياسي؟.
• تحقيق في حركة حزب الله الشيعية في السياق اللبناني والإقليمي.
• مقامرو الطاقة: كيف أثر النفط والغاز بالاقتصاد العالمي؟.
• سياسات قوة التستوستيرون.
• العالم المجزأ: ما تبقى من العولمة.
• تغيير الحرس: في الطريق إلى النظام العالمي الصيني.

أترك تعليقك

| | | | | | |